الأربعاء، 20 يونيو، 2012

فن تسويد البطاقات الإنتخابية



 د.منال عمر :

يعني إيه بطاقات مسوّدة .. من وجهة نظر حملة شفيق
-----------------------------

يعني الإخوان اتفقوا مع المطابع الأميريه (مطابع الحكومة) وطلعوا مليون بطاقة متعلم عليهم أدام مرسي .. القاضي خد الورقة ومشفش العلامة والناخب خد الورقة ومشفش العلامة .. الناخب علّم علي الورقة ومشفش العلامة .. وحطها في الصندون وهو مش واخد باله .. قمنا احنا صدقناهم

يعنى ايه المستشار بجاتو يقول على قناه دريم : قمنا بضبط موظف في المطابع الأميرية قام بتسويد 800 ألف بطاقة لصالح المرسي
-----------------------------


يعنى لو فرضنا ان تسويد البطاقة الواحدة بيأخذ ثانية واحدة يبقى الموظف ده ممكن يسود 3600 بطاقة فى الساعة ده معناه ايه معناه ان الموظف ده محتاج أكتر من 222 ساعة
طيب ده معناه ايه معناه انه محتاج 10 ايام من العمل المتواصل بدون توقف للانتهاء
طيب لو فرضنا انه موظف يعنى بيشتغل بالكتير 12 ساعة فى اليوم يبقى فى الحالة ده محتاج 20 يوم من العمل المتواصل
طبعاً ال 20 يوم دول مش هيعمل حاجة فيها غير انه يسود البطاقات يعنى مديرة مفرغه تماماً للعمليه ده ولو فرضنا انه هيحتاج وقت اضافى دقيقة علشان يجيب دفتر جديد ويرجع الدفتر القديم وبما ان الدفتر فيه 100 ورقة ده معناه انه اشتغل فى 800 دفتر يعنى 800 دقيقة بما يعادل 13 ساعة عمل يبقى فى النهاية الراجل ده محتاج انه يستمر فى العمل دون توقف نهائى لمدة 21 يوم بشكل متواصل
طيب اذا كانت المدة بين اعلان نتيجة الجولة الاولى وبداية الجولة الثانية كانت 18 يوم يبقى ازاى ده حصل أكيد كان عارف النتيجة من الاول
للعلم تم تجاهل أعمال كثيرة من الممكن ان تستهلك أوقات كثيرة وفرض امور من المستحيل ان تحدث يعنى لو مكنة مش هتقدر تعمل اللى الموظف ده عمله.

كذابين واغبياء

هناك 5 تعليقات:

Bothayna يقول...

تسويد قلوب مش بطاقات

Marvel يقول...

محاولات من النظام لانقاذ ما يمكن انقاذه ... محاولات فاشلة و مفضوحة كلها

كرابنتس يقول...

هو تسويد البطاقات مش عملية الية يعنى البطاقة مطبوعة متعلم عليها.؟

محمد عبد الغفار يقول...

لأ طبعاَ ، يتم تعليمها لصالح مرشح معين يدويا بقلم عادى

كريمة سندي يقول...

ولله التزوير شيء ممكن في ظل حالة الفوضى التي تعيشها البلد تحياتي