الاثنين، 30 أكتوبر، 2006

طرائف الأخبار

منقول من موقع الإذاعه البريطانية
بنك لبائعات الهوى في الهند يشهد نموا كبيرا

يستعد البنك الذي اقامته بائعات الهوى السابقات لدعم العاملات في هذا المجال في مدينة كلكتا الهندية الى افتتاح 12 فرعا جديدا في ولاية البنغال الغربية وذلك بعد ان شهد البنك نموا ملحوظا مؤخراً ، وقد اقيم البنك الذي يطلق عليه اسم "اوشا" منذ 12 عاما ليسمح للعاملات في الدعارة في فتح حسابات بنكية وهو الامر الذي يعد صعبا جدا في البنوك الاخرى.
وبدأ البنك بـ 13 عميلة فقط ولكن نما البنك حاليا بدرجة كبيرة حيث يستخدم الحاسوب في تنظيم حسابات العملاء ، وقالت ريكا تشاترجي التي انشأت البنك نريد ان يزداد عدد العملاء الى عشرون الفاً ، واضافت "تمكنا من اقناع الناس اننا هنا لنبقى، والان لدينا بنك يعتمد على الثقة التي نحظى بها بين الناس وان البنك يساعد عملاءه على بناء حياة افضل
وولدت تشاترجي في اسرة فقيرة في كلكتا حيث كانت تتعرض للضرب بشكل منتظم مما دعاها للهرب من المنزل عندما كانت في سن الـ 25 لتعمل في الدعارة ، وبعد ثمان سنوات من العمل في هذا المجال شعرت بالاحباط بسبب المشاكل التي تواجهها هي وزميلاتها فيما يتعلق باستثمار اموالهن ، واوضحت تشاترجي ان "البنوك والمستثمرين كانوا يرفضون التعامل معنا ولهذا كان من الصعب ادخار اموالنا للمستقبل او لاولادنا !!! أما بعد اقامة اوشا فان حياتنا تبدلت الى الافضل، فالفتيات يشعرن بالامان الان
وقالت تشاترجي ان احترام الناس يغمرها حالياً فانها عندما تدخل الى مؤسسة حكومية الان فان الجميع يهرع الى احضار مقعد لها وكوب من الشاي واوضحت ان هذا يعد تجربة جديدة لها ، فمن قبل لم يكن احد يهتم باحضار كوب ماء او حتى كرسي للجلوس

ليست هناك تعليقات: