الثلاثاء، 11 سبتمبر، 2012

بدائل


         اكبر مصائبنا ان غالب الأنفاق الأستثمارى كبيره وصغيره يتجه للقطاع الخدمى ليدور النقد من يد بعضنا الى يد البعض الأخر بلا اى قيمه مضافه ويزداد التضخم ويرتفع سعر السلعه الاساسيه والخدميه كل يوم اكثر واكثر ويان الجميع.

ولن يتحول هذا الفكر وحده هكذا طوعاً فالأستسهال والرغبه فى الكسب السريع افه انسانيه ازلية عامه ومتاصله فى المصريين بشكل خاص ولكن على الدولة برئيسها وحكومتها دور كبير لجذب اموال المتثمرين الصغار فضلا عن كبارهم واغرائهم بدلا من ترك شغلته كعامل فى مصنع منتج والإتجاه لأنفاق 25 الف جنيه فى شراء توك توك بعد ان ذاق الأمرين فى تدبيرهم ليدر عليه عائد يربو على 150 جنيه يوميا ليفضل عليه خياراً اخر وشراء ماكينه تنتج وتدر عليه ربح اعلى والناس تتحمل شويه وترجع تمشى المسافات الصغيره
.

هناك 7 تعليقات:

hend abdelaziz يقول...

الكلام اللى حضرتك بتقوله مش جديد الصين عملته , كوريا عملته , المانيا قبل دول كلهم عملته , وتركيا عملته ومكملة , تقريبا مفيش حد لسى معملوش غيرنا مستنيين الفحص والمحص والتمحيص

يا مراكبي يقول...

أشكرك على الإشارة إلى بوست أغنياء أم فُقراءفي مُدوَّنتي، وهو بالفعل يتماشى تماماً مع هذا البوست

http://yamarakby.blogspot.com/2012/09/blog-post.html#links

نُريد أن نُثري اقتصادنا بقيم مُضافة بالفعل، تنمية حقيقية كما ذكرت أنت

يا مراكبي يقول...

أشكرك على الإشارة إلى بوست أغنياء أم فُقراءفي مُدوَّنتي، وهو بالفعل يتماشى تماماً مع هذا البوست

http://yamarakby.blogspot.com/2012/09/blog-post.html#links

نُريد أن نُثري اقتصادنا بقيم مُضافة بالفعل، تنمية حقيقية كما ذكرت أنت

غير معرف يقول...


ثقافة الهزيمة .. يوميات البقرة الضاحكة‏

" الإفطار عبارة عن بيض وفول وزبادي، والغداء جمبري بالصوص، والعشاء فول مدمس، أما كلب سعادة البيه، فالغذاء شوربة خضار وفراخ والعشاء عسل نحل وزجاجة مياه معدنية " هذه هي إحدى القوائم التي اعتاد الحاج سلامة أبو لبن علي مدار 29 عاما أن يعدها، وأن يتلقي الأمر بإعدادها هاتفيا، لكن ليس في أي مطبخ عادي إنه مطبخ الرئاسة بقصر العروبة..

.باقى المقال بالرابط التالى www.ouregypt.us


قال د.عبدالله الأشعل مساعد وزير الخارجية الأسبق أنه يجب دفن الرئيس المخلوع حسني مبارك في إسرائيل بعد وفاته، مبارك كان يكره مصر ويتآمر عليها، داعيا الي دفنه بعد وفاته بجوار اليهود الذين أحبهم وأحبوه بشدة، أن تراب مصر الطاهر لا يمكن أن يدفن به شخص خائن مثل مبارك المخلوع.

العاب النادي يقول...

يعطيك العافية

العاب النادي يقول...

تسلم الايادي

العاب يقول...

well done