الأحد، 21 نوفمبر، 2010

كلمتين فى السريع


لا أرى فى سياسه الوطنى بترشيح اكثر من عضو على مقعد واحد فى نفس الدائرة الأنتخابيه الا محاوله لتصفيه الصراع بين الحرس القديم للأب والألتراس الجديد للأبن امام صناديق الأنتخاب وسنشهد فى هذه الدوره لأول مره طعون من مرشحى الوطنى بدعوى التزوير

الى عمرو خالد . . وقعت ولاحدش سمى عليك

بعد حجب القنوات وتحذير أخرى وقرصنه الدستور ومن قبلها حزب الغد وتدجين الباق لم يبقى للحرية مكان الا فى العمق وكل واحد مسئول عن عمقه

بشوف حال تركيا وايران واتحسر


وزير الدفاع السورى مصطفى طلاس وصف عرفات يوماً حال مفاوضاته مع الصهاينه بأنه كراقصه الأستربتيز واتتوق لسماع وصفه لأبو مازن وصائب عريقات

المقاطعه والأجتناب هما ثُلث الأمر بالمعروف والنهى عن المنكر وهما اضعف الأيمان وفى كثير من الأحيان يكونا عين الأيجابيه

    العتمه سور ونور النهار راجع . . ومهما طال الليل هيجى نهار

هناك 6 تعليقات:

خمسة فضفضة يقول...

كلمتين في العمق

مبروك التمبلت الجديد

Fahd يقول...

في العمق بالجامد

ربنا يبارك فيك

محمد الجرايحى يقول...

سعدت بتواجدى هنا من جديد بين كلماتك
وأحرفك الداعية للحرية والتى سوف نصل إليها مهما كان العمق ...

تقبل تقديرى واحترامى
وبارك الله فيك وأعزك

يا مراكبي يقول...

المرة دي الكلمتين عايزين ألف لايك بجد

غير معرف يقول...

Very nicce!

فشكووول يقول...

السلام عليكم
تحياتى
يعنى انت شايف ان نور النهار حييجى .. يارب.
تحياتى